الشيوعي الكوردستاني يضع اكاليل زهور على اضرحة الشهداء في دوغاتا
في صباح اليوم الثلاثاء 14/شباط /2017 ؛ احتفى الشيوعيين العراقيين في مختلف ارجاء العراق بالذكرى الثامنة والستين ليوم الشهيد الشيوعي ؛ حيث في مثل هذا اليوم من عام 1949 تم اعدام كل من الرفاق ( فهد ؛ حازم ؛ صارم ) من قبل السلطات الملكية العراقية ؛ وعندما اعتلى الرفيق فهد حبل المشنقة قال (( الشيوعية اقوى من الموت واعلى من اعواد المشانق )) و( ( نحن اجساد وافكار ؛ وان دمرتم اجسادنا فلن تدمروا افكارنا )) ..
اليوم قام وفد من الحزب الشيوعي الكوردستاني متمثلة بالرفاق ثلاثة من اعضاء اللجنة المركزية للحزب كل من الرفيق ماجد حسن البيطار ( ابو سامان ) والرفيق فخري انور رشيد والرفيقة فريدة علي خليل ؛ وكذلك الرفيق المناضل ( ابوسربست ) من الانصار الشيوعيين وعدد من اعضاء فرع دشت الموصل للحزب والمنظمات التابعة للفرع بوضع اكاليل زهور على اضرحة شهداء الحزب في مقبرة شيخ مهمد في قرية دوغاتا ؛ حيث القى الرفيق ماجد حسن البيطار ( ابوسامان ) عضو ( ل . م ) سكرتير الفرع كلمة المكتب السياسي للحزب بالمناسبة ؛ والقى الرفيق المناضل ( ابو سربست ) كلمة الانصار الشيوعيين ؛ والقت الرفيقة فريدة علي خليل عضوة ( ل . م ) كلمة فرع دشت الموصل للحزب ..
وفي النهاية تردد كافة المحتفين بالقول (( سنمضي سنمضي الى ما نريد وطن حر وشعب سعيد )).
خدر ديرو الخانصوري مسؤول اعلام فرع دشت الموصل للحزب