الشيوعي الكوردستاني يهنئ الايزيديين بعيد رأس السنة




بمناسبة جار شمه سور وحلول عيد رأس السنة الايزيدية ؛ عيد الربيع والمحبة والسلام ؛أسأل المولى العلي القدير ان يعيده على الجميع بالخير واليمن والبركات .يسرني ويسعدني ان اتقدم اصالة عن نفسي ونيابة عن رفاقي الاعضاء في محلية دشت الموصل للحزب الشيوعي الكوردستاني بأسمى آيات التبريك والمحبة معطرة بباقات الورد وشقائق النعمان والقرنفل والياسمين وسلة من البيض الملون الى الشعب الايزيدي ؛ وكافة الشعوب المحبة للخير والسلام والتسامح ؛ ولتكن مناسبة عزيزة لصفاء القلوب ؛ والتسامح بين الشعوب المختلفة ؛ اتضرع الى الباري عز وجل بالافراج عن المختطفات وتحرير كافة المناطق المحتلة من قبل داعش في العراق عامة والمناطق الايزيدية خاصة وعودة النازحين الى ديارهم وان يرفع الظلم والقتل من ارضه وليحل السلام والوئام والمحبة بدلا عنها .راجيا للجميع تحقيق الاماني والخلاص من كل اشكال القمع والاضطهاد وخنق الحريات ومصادرة حق تقرير المصير والعيش تحت وطأة الاستبداد والشوفينية والعنصرية والخوف والحرمان والفقر المدقع او فقدان الاهل والاحبة او الهجرة القسرية .كل عام والعالم اجمع بالف الف خير ويمن وبركات . ..................................................
اعلام محلية دشت الموصل للحزب الشيوعي الكوردستاني .